التخطي إلى المحتوى

اكتشف علماء الفلك قمرا صغيرا غير معروف في النظام الشمسي، وهو جسم صخري يدور في فلك كويكب صغير قرب المشتري.

وإذا تم التأكد من أن القمر الصخري، هو القمر المناسب، فسيكون أحد أصغر الأقمار التي رصدت على الإطلاق.

بقية الخبر أسفل الروابط التالية:

الأكثر قراءة:

نجمة الإغراء ناهد السباعي تعترف وبجرأة هزت الوسط الفني.. كنت انام في النص بين أمي وجوزها وهذا ما كان يحدث بينهما ليلاً 

سعودي يقتل والدته العجوز وخادمتها بطريقة وحشية صدمت الجميع .. لن تصدق لماذا فعل ذلك؟ 

وجبة ما قبل الجماع.. د.هبة قطب تنصح بتناول هذه الأطعمة11 

القبض على 5 فتيات فائقات الجمال يمارسن الرذيلة الجماعي مع صاحب شركة شهيرة.. وعندما اكتشفوا كانت النهاية كارثية! 

مشروب طبيعي.. علاج لأمراض السكري والسرطان والقلب ويحسن الخصوبة وله 12 فائدة أخرى مذهلة 

43 فائدة بمثابة المعجزة للبرتقال.. تناوله لتعرف ما سيحدث لجسمك 

هروب 3 فتيات جميلات من وكر دعارة بصنعاء قبل لحظات من الإنقضاض عليهن .. لن تتخيل ما حدث ومن استدرجهن 

فنانة مصرية شهيرة تزوجت مسؤول كبير وقتلت بأعشاب مضروبة.. لن تصدق من هي!

أغرب وصية في التاريخ .. لن تتخيل ماذا طلبت الفنانة أم كلثوم من حارس قبرها قبل وفاتها 

فضيحة مزلزلة.. بطل المسلسل الشهير « المؤسس عثمان » عاري وحبيبته كما خلقهما الله في ليلة حمراء على السرير ( صورة ) 

في حال ضياع الريموت تعرف على طريقة التحكم بالتلفزيون عن طريق الموبايل 

انكشاف حكاية نجمة الإغراء التي قامت بمعاشرة كمال الشناوي بعلاقة محرمة .. واختفت تماماً بعد هذا الفيلم مع عادل إمام .. لن تتوقع من تكون

=====================================

193

 

واكتشف القمر الصغير من قبل علماء يعملون في مهمة لوسي التابعة لوكالة ناسا، والتي ترسل مسبارا فضائيا لدراسة بعض كويكبات طروادة: مجموعتان هائلتان من الصخور الفضائية الموجودة على كل جانب من كوكب المشتري في مداره حول الشمس.

 

وأطلق مسبار لوسي في 16 أكتوبر 2021، وسيصل إلى كويكبات طروادة في أواخر عام 2027، بعد توقف سريع في حزام الكويكبات بين المريخ والمشتري.

 

وحتى ذلك الحين، يحاول علماء بعثة لوسي معرفة المزيد عن بعض هذه الصخور الغامضة للمساعدة في تحديد المكان الذي يمكن أن يكون فيه المسبار أكثر فائدة.

 

وفي 27 مارس، مرت أصغر أهداف طروادة من لوسي، والمعروفة باسم Polymele، أمام نجم بعيد، ما سمح لعلماء البعثة بقياس حجم صخرة الفضاء بدقة من خلال مراقبة مقدار ضوء النجم الذي حجبه الكويكب أثناء مروره.

 

ومع ذلك، لاحظ الفريق أيضا صورة غير متوقعة لاحقة وأصغر مثل كويكب ثان يتبع في أعقاب Polymele.

 

وبعد مراجعة البيانات، خلص الفريق إلى أن النقطة الثانية “يجب أن تكون قمرا صناعيا”، كما قال الباحث الرئيسي مارك بوي، عالم الفلك في معهد ساوث ويست للأبحاث في بولدر بولاية كولورادو، في بيان لوكالة ناسا.

 

ويبلغ قطر القمر المكتشف حديثا حوالي 3 أميال (5 كيلومترات) ويفصله عن Polymele الذي يبلغ عرضه 17 ميلا (27 كم) بمسافة تبلغ حوالي 125 ميلا (201 كم). وفي وقت المراقبة، كان Polymele على بعد حوالي 480 مليون ميل (772 مليون كيلومتر) من الأرض.

 

ويمكن أن يشير مصطلح “القمر” إلى أي جسم صلب موجود بشكل طبيعي يدور حول كوكب أو كوكب قزم أو كويكب. وتم التعرف على أكثر من 200 قمر في النظام الشمسي (لا يشمل ذلك أقمار الكويكبات)، ولكن من المحتمل أن يكون العدد الفعلي أعلى من ذلك بكثير، وفقا لوكالة ناسا.

 

ويمكن للباحثين فقط إجراء ملاحظات عابرة للقمر الصناعي Polymele، لذا فإن مساره المداري غير مؤكد إلى حد كبير. ونتيجة لذلك، لا يمكن حتى الآن تحديد صخرة الفضاء رسميا كقمر أو تسميتها بشكل صحيح.

 

لكن الباحثين واثقون من أنه عندما يصل مسبار لوسي إلى Polymele، ستكون المركبة الفضائية قادرة على جمع بيانات كافية لتعيينه كقمر حقيقي.

 

وهذه ليست المرة الأولى التي يرصد فيها علماء بعثة لوسي قمرا خلف كويكب طروادة.

 

وفي عام 2021، اكتشف الفريق قمرا بعرض 0.6 ميل (1 كيلومتر) يدور حول Eurybates، والذي سيكون أول أهداف لوسي من طروادة، بعد تحليل البيانات التي تم جمعها بواسطة تلسكوب هابل الفضائي التابع لناسا، وفقا لموقع Space.com. وفي هذه المناسبة، حدد الباحثون المسار المداري للقمر وأطلقوا عليه رسميا اسم Queta.

 

المصدر: ساينس ألرت

Scan the code